أخر الاخبار

السجون و علاقتها بالسلوك البشري

 السجون و علاقتها بالسلوك البشري





مكان يقيد حرية الإنسان، و طريقة لاحتجازه نتيجة لحكم قضائي او قرار إداري من سلطة ما كجزاء عن ارتكاب الأخطاء في حق النفس و الوطن و المجتمع بصورة عامة، نتحدث هنا عن السجون. 


[ السجين ] 

يستخدم مصطلح سجين للإشارة الى جميع الأشخاص المحتجزين او المسجونين على اساس ارتكاب جريمة جنائية، أو الإدعاء بإرتكابها. 

تفيد تقارير منظمة الصحة العالمية (WHO) ان معدل الاعتلال النفسي بين نزلاء السجون مرتفع بشكل ملحوظ، حيث أن حوالي واحداً من كل سبعة نزلاء يعاني من اضطرابات نفسية خطيرة، و المشاركة في الحياة اليومية في السجن و المساهمة في انشطتها هي تحديداً من الأمور التي يجد النزلاء ذوي الاعتلالات النفسية صعوبة في التعامل معها، و يحد من مشاركتهم في نشاطات إعادة التأهيل ما يجعله في النهاية مرتبط بمسألة تكرار الجرم، اما بالنسبة للنساء في السجون فإن الاضطرابات النفسية لديهن أشد و أكثر تعقيداً من تلك التي يعاني منها الرجال، و ترتبط بالغالب بصدمات ناتجة عن حالات عنف تعرضن لها في الماضي. 


[ الأعراض الشائعة للأعتلال النفسي للسجناء ] 

من الممكن أن تكون هذه الأعراض ناتجه عن تعرض السجين  لتجربة الحبس، و تظهر هذه العلامات على الكثير من السجناء أثناء فترة السجن، لكن هذا لا يعني أن السجين يعاني من مرض نفسي يتطلب تدخلاً طبياً او سريرياً الا انها قد تتطور لتصبح اكثر خطورة على المدى الطويل. 

و من هذه الأعراض : الانتحار و إيذاء النفس، الارتباك في التفكير و الحديث، حالات مزاجية متطرفة و متناقضة، تغيرات مفاجئة للمزاج، السلوك غير السوي، عدم الاعتناء بالنفس و الهندام، الهدوء و الحزن و الانسحاب، السلوك التخريبي او المندفع او العدواني، تعاطي المخدرات و الكحول، عدم القدرة على ادراك المشاكل و الاحتياجات و التعبير عنها، الانقطاع عن الآخرين، الهوس بالنظام و التمسك به بصرامة، التهيج، عدم الاكتراث، الخوف و القلق، عدم القدرة على التكيف مع المهام اليومية، صعوبة التركيز، مشاكل في النوم و الأكل، تطلب اهتمام الموظفين في السجون و وقتهم. 

و من الأمراض النفسية الشائعة لدى السجناء و يتعامل معها موظفو السجون الاكتئاب، القلق، اضطرابات الشخصية، اضطراب كرب ما بعد الصدمة، واضطرابات الطعام. 


[ العوامل التي تساعد على ظهور المرض النفسي للسجناء ] 

يمكن لطول المحكومية و غموض المستقبل و انعدام المثيرات الذهنية و انقطاع الصلة بالعلاقات الاجتماعية الداعمة ان تؤدي إلى ظهور المرض النفسي بين السجناء، و ظروف الاحتجاز من اكتظاظ السجون و عدم إمكانية التمتع بالخصوصية بشكل واسع، و سوء المعاملة في الاحتجاز و مثال على ذلك العنف بمختلف أنواعه و التنمر و التحرش و تشويه السمعة و التمييز و الإهانات التي تجرد السجين من انسانيته التي قد يمارسها الموظفون بحقه. 


[ الاثار الاجتماعية للسجناء ] 

من الاثار الاجتماعية التي تترتب على السجين و أسرته : 

- عدم تقبل المجتمع للمفرج عنه مما يجعله يعاني. 

- الشعور بأنه غريب في المجتمع و عدم مواكبة ما يحدث من تطورات في المجتمع. 

- عدم احتواء المجتمع للسجين مما يجعله يعتاد السلوك السيء. 

- نبذ أسرة السجين اجتماعياً كعدم دعوتهم للمناسبات عامة. 

- الانحراف نسبة لغياب الدعامة بالاسرة سواء كان السجين الاب او الام. 


[ الصحة النفسية للسجناء ] 

صحة السجناء النفسية مهمة لعدة اسباب منها ان بعض الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية يتورطون في انشطة جرمية و ينتهي الأمر بهم في السجن، بالإضافة إلى أن المكوث في السجن قد يسبب الكثير من الضغط و بالتالي يمكننا أن نحسن و نعزز صحة السجناء النفسية عبر الطرق التالية : 

١- الإرشاد الفردي 

من خلال الإصغاء الى السجين و إعطائه الفرصة ليشاركنا مشاعره لنقيم صحته النفسية، نناقش حاجاته العملية و الآنية فمثلاً قد يكون السجين بحاجه لرؤية عائلته الأمر الذي قد يسبب له التعاسه فتأمين زيارة عائلية قد يساعد في تحسن صحته النفسية، تدريبه على مهارات حل المشكلات. 

٢- دعم الاقران 

غالباً ما يوجد بين السجناء من يمكننا الاعتماد عليهم لكونهم متعاطفين مع الآخرين و يتمتعون بالمهارات اللازمة للمساعدة، يمكننا الاستعانة بهؤلاء ليقدموا الدعم للسجناء الآخرين الذين يحتاجون الى المساندة. 

٣- المجموعات 

نُطلع ادارة السجن على حاجة السجناء إلى التجمع لمناقشة مخاوفهم المشتركة. 

٤- معالجة اضطرابات نفسية محددة 

وتشمل ردود الفعل الناتجة من الانقطاع عن تناول الكحول و المخدرات، و السلوك الغريب و المضطرب و المشوش، و السلوك و الأفكار الانتحارية. 


إن تعزيز الصحة النفسية في السجون تعتبر من التدابير الحيوية التي تفيد في إعادة تأهيل المساجين و ادماجهم في المجتمع بشكل آمن، بالرغم من انها و احدة من أصعب القضايا التي تواجه أدارات السجون على مستوى العالم. 


إعداد :ايمان هاني 

المراجع :

- الصحة النفسية للجميع /د. فيكرام باتل 

- الصحة النفسية في السجون _دليل ارشادي موجز للعاملين في السجون 

-سلسلة كتيبات العدالة الجنائية - التعامل مع السجناء الشديدي الخطورة 

- الأثر النفسي لنزلاء السجون و ابعاده الاجتماعية /فهد عبدالله


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -