recent
أخبار ساخنة

الغضب والخوف والغيرة بين ذاك وذاك

الغضب والخوف والغيرة بين ذاك وذاك 

 ‏
 ‏
الغضب والخوف والغيرة بين ذاك وذاك 

 ‏الغيرة والغضب والخوف من اهم الانفعلات التي حظيت بدراسات كثيرة ، وكلها تتفق أن جرعة قليلة منها مفيد ، جرعة زائدة قد توصلنا لفقدان حياتنا .


- الغضب هو استجابة انفعالية تتميز بالحدة والتوتر ، ومشاعر الكراهية والعداء ، ويكون لها دافع معين ، ومن أهم أعراضه الفسيولوجية : زيادة ضربات القلب وزيادة ايقاع التنفس ، ولا يمكن أن يزال الا بازالة المسبب ، ولكن هذا الانفعلال قد يسبب أن أطلق له العنان الى نتائج وخيمة ، كما أن محاولة اخفائه الشديدة قد تؤدي الى اضطرابات نفسجسمية ، وهناك دراسة  لأخصائية نفسية أمريكية  " كايرول تافريس ١٩٨٩ " ، أثبتت أن الكظم المتكرر للغضب ، قد يؤدي الى مرض القلب وضغط الدم .
- ‏ لذلك تجد أن على الشخص أن يختار الحل الوسط في التعامل مع هذا الانفعال ، أي لا يكظم غيضه الى درجة هلاك نفسه وأن لا يسمح له بأن يعمي بصيرته


- الخوف ، أما بالنسبة للخوف فهو انفعال فطري لدى الانسان والحيوان ، ويكون عند الشعور بالتهديد أو الخطر أو الرغبة في الهرب ، وقد يكون خوف من الأخطار النفسية أو الجسمية كشعور الفرد بقيمة الذات ..الخ ، لكن الخوف قد يفيدنا أحيانا في تجنب الكثير من المخاطر ، لذا فهو موجود منذ بداية الانسان ، ويرافقه مدى الحياة ولا يمكنه حفظ سلامة الانسان من دون خوف ، في المقابل الخوف من الأشياء العادية أو الخوف الشديد قد يعيق الانسان في كثير من الأحيان لذا يستوجب العلاج الفوري لكي يتكمن الانسان من عيش حياة هادئة .

- الغيرة ، الغيرة انفعال نفسي مركب من عدة مشاعر منها خوف من فقد الحب أو اهمال الآخرين ، كذلك الشعور بالتهديد أثناء المنافسة ..الخ
- ‏وتحدث الغيرة كثيرا في العلاقات الحميمة وغيرها من العلاقات ، وقد تؤدي زيادتها الى خرابها ، ولكن تؤدي جرعات قليلة منها الى ضمان العلاقة وسيرها على نحو جيد .

• بين هذا وذاك :

- تطرقنا الى مفاهيم بسيطة عن الغضب والخوف والغيرة ولكن كيف لنا استعمالها بطريقة مفيدة بما أنها من أهم الانفعلات ؟ حسنا
       • في الغضب : حاول قدر المستطاع أن لا تخفي غضبك داخلك حتى لا تسبب في أمراض تثقل حياتك ، لكن عبر عنه بطريقة ذكية ، واستعمل تلك الطاقة الكبيرة للغضب في انجاز أعمالك وسترى الفائدة الكبيرة لطاقة الغضب ان عرفت كيف تغير وجهتها الى شيئ ينفعك
       • ‏في الخوف : كن دائما حريصا واستعمل الخوف للاستعداد والحذر ولكن شجاعا يمكنه التحكم في خوفه حتى لا يتسبب في اعاقتك ، كذلك إن كنت تعاني من مخاوف نوعية حاول علاجها وتغير فكرة ذلك الشيئ الصغير الذي تخاف منه وإعطائه حقه الحقيقي واقناع نفسك أنه ليس أبدا وحشا وكذلك مع الرهاب الاجتماعي وغيره
       • ‏في الغيرة : تبقى الغيرة مهما حاربناها شيئ مفيد إن لم تتجاوز نسبة معينة ، فأنا اغير قليلا  من منافسي وذلك يجعلني أكثر مثابرة وجد ، واحذر دائما أت تتحول الى غيرة شديدة أو حسد ، وكذلك في العلاقات فالواحد فينا يحب أن يغير عليه الطرف الآخر في العلاقة حتى يشعر بالإهتمام وكذلك بالطمأنينة وأن العلاقة تسير بشكل جيد ، لكن السماح لتلك الغيرة أن تتحول الى تغذية لحب السيطرة ، وتحطيم لطموح الآخر ، فهنا إما أن تنقص الغيرة أو تنهى العلاقة ، لا حل آخر

- ولا ننسى أن هذه الإنفعلات متعلقة ببعضها وقد تحفز هذه الانفعلات بعضها ، والسماح لها بأن تسيطر يخرب لك العمر ، وتصبح أنت عدو نفسك .. إذن خذ تعاليم الطبيب على محمل الجد والتزم بالجرعات المناسبة .


- المراجع :
+ كتاب في سبيل موسوعة نفسية : مصطفى غالب
+ ‏المرجع في علم النفس التجريبي : د. محمد شحاته ربيع

• الإعداد : إكرام يوسري
author-img
مدون الجانب النفسي-علم النفس

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent