recent
أخبار ساخنة

تصبح معالجتنا للمعلومات مشوهة عندما تتعرض لتجربة الفعالية سلبية


تصبح معالجتنا للمعلومات
مشوهة عندما تتعرض لتجربة الفعالية سلبية



تأسست النظرية المعرفية على نموذج معالجة المعلومات الذي يفترض ان

تفكير الشخص يصبح أكثر صرامة وتشويشا عندما يمر بخبرة نفسية سيئة، وتصبح 

الأحكام مطلقة ومفرطة العمومية، وتصبح المعتقدات الأساسية للشخص عن ذاته، وعن العلم ثابتة  وفي حالات السواء من المرجح أن يتحقق الشخص من انطباعاته وتقييماته الذاتية من اجل الحصول على معلومات واضحة ودقيقة، وعلى النقيض من ذلك حينما يمر الشخص بخبرة إنفعالية سلبية عادة ما يقوم هذا الشخص بتشويه المعلومات الواردة إليه، عن طريق تحيز فكري سلبي ثابت، بحيث يصبح متصلبا ومفرط التعميم، وعلى سبيل المثال: تشعر إحدى السيدات بالضيق لأنها لم تدع الى حفلة أحد الأصدقاء، اعتقادا منها انها غير مرحب بها، وبدلا من التاكد من أسباب عدم دعوتها، أو النظر إلى الموقف بعقل متفتح، تصبح مغلقة على ما افترضته من أفكار ومعاني، مما يعكر مزاجها، لذلك فإن التفكير المشوه وقف خلف جميع الاضطرابات النفسية وعادة ما تنتح هذه التشوهات المعرفية عن معتقدات غير تكفية ومختلة، تنشط في اثناء الخبرات الانفعالية السيئة، وعلى سبيل المثال، الشخص المصاب بالاكتتاب نتيجة انتهاء علاقة ما يصر على ترديد

-مقولة :: سأكون دائما بمفردي» (قراءة الغيب)
لأنه يعتقد أنه غير جذاب (معتقد أساسي)
وتتضمن أخطاء التفكير الشائعة عند معالجة المعلومات في اثناء التعرض لخبرة انفعالية سلبية ما يلي:
. مبدا لكل أو لا شيء:" حيث ينظر إلى المواقف والأشخاص على  إما لا
و إما نعم، وعلى سبيل المثال بمنتهى البساطة: «اما لك جدير بالثقة و إما لا
. القفز إلى الاستنتاجات ويعني إصدار الحكم متسرعة دون التدقيق فيها، وعلي
سبيل المثال: يقول المريض بعد الجلسة العلاجية الأولى : العلاج لن يساعدني
.قرائة الأفكار : ويني دعاء معرفة أفكار الأخرين دون وجود دليل يدعم
هذه الادعاءات، وعلى سبيل المثال:لم يبتسم مديري في وجهي هذا الصباح
وهذا يعني أنه غير راض عن عملی»
.التسمية( أ ) وتعني الصاق صفات سلبية بالذات، أو العالم، او الأخرين،
وعلى سبيل المثال لم أفهم ما قاله مثل بقية المجموعة، وهذا يعني اني غبي
الاستدلال الانفعالی( : ويعني افتراض أن المشاعر عبارة عن حقائق، وعلى
سبيل المثال الشعر بعدم الكفاءة، وهذه حقيقة»
شعورا
ان تعليم المرضى كيفية تحديد وتصحيح هذه الأخطاء أو هذه التحيزات يسهل من عملية إعادة معالجة المعلومات بطريقة تتسم بالاستناد إلى الألة، والمرونة او النسبية (غير مطلقة) وفي المثال الوارد في الفقرة الافتتاحية تكشف المريضة أن صديقها قد دعاها إلى الحفل ولكن «أمي هي من كلمت الدعوة ونسيت أن تمررها الى، ولولا شعوري بالضيق، لما قفزت إلى ذهني تلك الاستنتاجات السلبية، وإذا لم اكن قد دعيت رغم ترفعها ذلك، فستحتاج إلى الاتصال بصديقها لمعرفة سبب استبعادها من كلمة المدعوين، وحتى لو كان صديقها قد استبعدها عمدا، فهذا لا
يعني أنها غير مرغوب فيها، وحتى الشخص الذي لا يضمن استمرار صدقائه أو تنتهي صداقته بأحد الأشخاص، عليه أن يتعلم التكيف مع هذه الحقيقة  انه من غير المرحب لنا بلنسبة للبعض
من كتاب 100 طريقة من علاح معرفي سلوكي

author-img
مدون الجانب النفسي-علم النفس

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent