recent
أخبار ساخنة

مصطلحات سيكولوجية-وهم العصمة- وهم الوصاية على الآخر-ماهية النفاق





* • مصطلحات سيكولوجية:
=================
* وهم العصمة - الاكتمال Infallibility - Unassailability Illusion:
=======================================
يشير مصطلح "وهم العصمة - الاكتمال Infallibility - Unassailability Illusion " إلى تصور الشخص أنه بلا عيوب ولا يوجد في تكوينه الجسمي والنفسي أية مظاهر للنقص أو القصور، فضلاً عن توهمه أنه لا يجري عليه الزلل أو الخطأ، كأنه حيزت له كل مقومات التمام والكمال مقارنة بالآخر كل الآخر. ويشي مصطلح "وهم العصمة - الاكتمال" كذلك توهم الشخص أنه محصن هكذا تلقائيًا من الريبة والشك ولا يتصور أن يكون موضع تساؤل أو اعتراض أو حتى تعجب، إنه ذلك المرتدي على الدام ثوب الفضيلة والطهر والنقاء والجدارة والاقتدار دون تصور لوجود من يمكن أن يشكك في هذا الأمر.
ويغلب على ظن من يسيطر عليه وهم العصمة - الاكتمال قدرته هكذا تلقائيًا على التعويل التام على الذات والذات فقط في تحقيق أي شيء يفكر فيه أو يطمح إليه، مع توجه تام إلى التقليل من شأن الآخرين وعدم إقامة أي اعتبار لتصوراتهم وآرائهم ووجهات نظرهم مع الاعتقاد بأنه محصن ضد الهجوم، ولا يمكن أي شخص العبث أو التلاعب به. مصطلحات سيكولوجية:
=================
(1) وهم الوصاية على الآخر guardianship Illusion:
===============================
وهم مرضي يسيطر على البنية النفسية لبعض البشر يرون بموجبه أنهم رٌسل العناية الإلهية لتأطير سلوكيات الناس وتحديد وجهتها ومسارها ومحتوها في ظل اعتقادهم بامتلاكهم وحدة الفهم والحقيقة المطلقة التي لا سبيل إلى التشكيك فيها، ولسان حال من يتملكه هذا الوهم طالما أنا الوحيد الأكثر وعيًا، الأكثر فهمًا، الأكثر إدراكًا، الأكثر علمًا، ما على الآخر كل الآخر إلا تسليم زمام الذات إليه.
ويعبر وهم الوصاية على الآخر عن توجه من يوجد لديه إلى ممارسة ما يمكن تسميته الحجر الفكري على ذلك الآخر، مع الإلحاح التام على وضعه دائمًا في مكانة التابع المطيع عن اقتناع ويقين من أن ذلك الوصي الواهم يمتلك كل مقومات الاقتدار والجدارة والأهلية لممارسة فعل الوصاية.
من جانب آخر يدفع وهم "الوصاية" من يوجد لديه إلى وضع الآخر كل الآخر تحت مقصلة المراقبة والمتابعة لكل ما يقول ولكل ما يكتب بل ربما لكل ما يفكر فيه، وهي ليست مراقبة ولا متابعة نقدية توجيهية تصويبية إنما مراقبة تهكمية تحكمية مهينة بل وإنفاذية لكل موجبات الإدانة وربما التحقير، كأن ذلك الآخر لا سبيل أمامه إلا أن ينصهر في بوتقة توصيفات ذلك الوصي الواهم لماهية الحياة ومحتواها وطرائق التصرف فيها بموجب الاعتقاد وهمًا بمنظور إيجابي لتعبير الوصاية بدلالة كلمة Trusteeship كنوع من القوامة على ذلك الآخر القاصر والعاجز عن التفكير أو صنع واتخاذ القرار.
ي ماهية النفاق Hypocrisy :
===================
النفاق أحد المفاهيم المركزية في أدبيات العلوم الاجتماعية والنفسية درس بصورة مكثفة من قبل عديد من علماء النفس ونوقش بصورة تفصيلية على يد عدد من الفلاسفة وتم التعبير عنه في كثيرٍ من الكتابات الأدبية والأعمال الفنية. وخلصت التحليلات النظرية إلى أن النفاق ظاهرة إنسانية بامتياز يرتكز على ثلاثة أبعاد مركزية:
(1) البعد الأول: بعد المفارقة القيمية "اسمع كلامك أصدقك، أشوف أمورك أستعجب".
(ب) البعد الثاني: بعد التضليل والخداع بتزييف الذات بتباين خبيث بين الصورة الظاهرية التي تصدر للآخرين، والصورة الداخلية الحقيقية للذات ربما مجاراة ومسايرة وإتباعية وإذعانًا وربما انتهازية واستغلالاً وتوظيفًا للآخرين لخدمة الذات.
(ج) البعد الثالث: وقاية الذات وحمايتها من مخاطر محتملة أو أذى وشيك بإبداء الذات بصورة مخالفة لماهية وجودها.

author-img
مدون الجانب النفسي-علم النفس

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent