القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات

 التحكم فى المشاعر السلبيية



عادة ما نعتبر المشاعر لا إرادية مع أن الواقع بخلاف ذلك فمشاعرنا سواء كانت سلبية ام ايجابيه هى نتاج افكارنا ونظرتنا لكل شئ من حولنا وعاداتنا وبالطبع يؤثر تركيزنا على كل ماهو سلبي على تزايد ذلك الشعور.

احيانا تبادرنا المشاعر السلبيه بدون اسباب حقيقيه ولا ندرك حينها ان تراكم تلك المشاعر فيما مضى وتركنا لها بدون معالجتها هو مايؤدي لذلك .

هناك طرق عديدة تجعلنا نتحكم ولو قليلا بمشاعرنا ونعيد توجيهها.

اولا:علينا التركيز على الايجابيات من حولنا 

فهناك قاعده اساسيه وهى ان كل ماتركز عليه فى حياتك يزداد تأثيره عليك 

فمثلا اذا جعلت تركيزك منصبا على نجاحك ولو كان صغيرا فسيكون ذلك دافعا لك لتحقيق العديد من النجاحات الاخرى

اما اذا حولت تركيزك على الفشل فى شئ ما او الحزن والالام التى تعرضت لها فى حياتك فتأكد ان كل تلك المشاعر السلبيه ستنمو بداخلك للحد الذى لايمكنك السيطرة عليه ولا تجاوزه بسهولة.

ثانيا:قارن نفسك بنفسك لا بغيرك

قارن شخصيتك وطموحك ونجاحك بنفسك فى الماضى وبالتأكيد ستلاحظ تطورا فى كل شئ بك وهذه المقارنه واقعيه وتجعلك متطلعا لتطوير ذاتك بإستمرار .

على عكس ذلك لو قارنت نفسك بغيرك قد تكون المقارنه غير منطقيه وغير واقعيه بل قد تسبب لك الشعور بالعجز والفشل وبأنك اضعف من ان تحقق احلامك. ثالثا:اعتمد على تكرار ماتريد حتى يصبح عاده

انظر لكل ماحولك واذكر الايجابيات فقط وكرر ذلك دائما حتى لو كنت ترى السلبيات اذكر الشئ الايجابى وتغافل عن الاشياء المؤلمه حتى تصبح عادتك هى رؤيه الايجابيه والسعاده فقط فيما حولك .


ثالثاُ :اهتمامك الدائم بنفسك

 وبتطوير شخصيتك علميا وبتثقيف ذاتك بالقراءه والبحث فى مختلف المجالات مما يزيد ثقتك بنفسك ويبعد عنك المشاعر السلبيه ويسهل عليك التحكم بها.

واخيرا لديك حياة واحده فلا تسمح للغضب والحزن ان يدمرها لك فإما ان تحيا حياة سعيدة كما تريد او لن يكون لحياتك معنى

دمتم جميعا سعداء واصحاء جسديا ونفسيا

بقلم:جولياحسن

reaction:

تعليقات