recent
أخبار ساخنة

كيف تجعل وقت فراغك مثمرا


كيف تجعل وقت فراغك مثمرا:


ما الذى تخطط له لقضاء أوقات فراغك ؟هل تريد قضائها بدون فائده او تريد ان تطور من نفسك وان تعود تلك الأوقات عليك بالنفع؟



جميعنا لدينا أوقات فراغ فهل نستثمرها بطريقه صحيحه؟
حسنا إليكم خطوات بسيطة تحول وقت الفراغ لديكم من وقت يمر بلا هدف إلى وقت يشكل وعيك وشخصيتك مستقبلا:

١-قاوم نفسك بكل الطرق:

عندما لا تكون مشغولًا بشئ ما اول ما تريد هو التسليه او الاسترخاء فقط ولا تبادر ابدا للاستفادة من وقتك لذا عليك مقاومة تلك الرغبه بكل قوتك فإذا تغلبت عليها كان مابعدها أسهل بكثير.

٢-سحر الخطوة الصغيرة:

هل تذكر قصة الأرنب والسلحفاة لم تقلل السلحفاة من تأثير خطوتها الصغيره وواصلت الجهد حتى وصلت فى النهاية فخطواتك لتشكيل صورتك المستقبلية ليس مهما ان تكون كبيرة بالنظر لأهميه  الجهد والمواصلة وعدم الانقطاع فلتبذل جهدا دائما على قدر استطاعتك ولتواصل ذلك الجهد حتى تحقق هدفك فمهما كان الشئ المثمر الذى تفعله صغيرا سيتحول بالإستمرار لشئ لا يمكنك توقعه فلا تقلل من تأثيره.

٣-ضع بدائل مثمرة :

فمثلا بدلًا من مشاهده فيلم شاهد فيلمًا وثائقيًا تنمى فيه جوانب مختلفه من المعرفة وتثقف نفسك فى العديد من المجالات
بدلًا من الألعاب الإلكترونية التى بالفعل لها تأثير سئ عليك يمكنك التسلية بألعاب تنميه الذكاء كالشطرنج مثلًا
وبدلًا من الجلوس بلا فائده يمكنك فى وقت فراغك ممارسة نوعك المفضل من الرياضه فتأثير ذلك على جسدك لايصدق بدءًا من السعاده التى تشعر بها بعد ممارسه الرياضه ووصولا لامتلاك جسدك للياقه وبالرياضة سيصبح لديك قوه تحمل وبنيه قويه .

٤-القراءه :

خصص عشر دقائق يوميا لقراءه كتاب او مقالات تحفزك او تطور وعيك ومعرفتك ابحث على الإنترنت مثلًا عن احدث الدراسات العلمية حول اى موضوع تريد وقم بقرائتها بالتأكيد ستشكل القراءة فارقًا كبيرًا على المستوى العقلي والسلوكي لديك.

٥-خطط لمستقبلك:

يمكنك ايضا فى وقت فراغك التخطيط لأهدافك ووضع جدول زمنى يناسب جهدك والاستمرار على بذل ذلك الجهد حتى الوصول لحلمك خطط ما الصورة التى تريد ان تكون عليها مستقبلًا فكريا وجسديا فما تفعله اليوم من تطوير فكرك والاهتمام بصحتك وبنيتك الجسديه يشكل صورتك وما ستكون عليه .

٦-لا تفقد شغفك ابدا:

ضع أمام عينيك دائما عبارات تحفيزية وضع فى مخيلتك شئ يحثك دائما على السعى للأمام ولا تنظر ورائك ولا تقضى وقت فراغك فى التفكر فى الماضي فذلك سيؤخرك كثيرا ولا تنسى إذا كان لديك الشغف والوعى فسيكون ذلك  اكبر دوافعك لاستثمار أوقات فراغك بطريقه مثمرة .

بقلم:اسماءحسن

author-img
مدون الجانب النفسي-علم النفس

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent