القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات


كورونا والخوف والهلع





في هذه الفترة الحرجة يصاب الكثير من الناس بالهلع والخوف والوساس وقلق الموت؛ بسبب الأخبار السيئة حول فيروس كورونا كوفيد19؛ وكل الحكومات أعلنت الطوارئ فطبيعي الدول الضعيفة اقتصاديا وطبيا يزداد عنده الخوف إذا علمت بعجز أكبر الدول فيكبح تطور الفيروس، لأنه وباء عالمي.
 والعديد من الناس يقول لاداعي لنشر الأخبار السيئة وتخويف الناس لأن هذا يزيد عندهم الهلع ، وأن نقلل من التهويل، لكن على حسب معطيات منظمة الصحة العالمية كل شخص مطالب فعلا أن يعي ويدرك خطورة الوضع لأجل الامتثال للإرشادات وأخذ الاحتياط.. حتى يتفادى الإصابة بالعدوى.

لكن كيف نتجنب الهلع والخوف في هذه الفترة؟

1-الاعتراف أن الفيروس وباء عالمي لا مفر لكن يمكن أن نتجنبه بالمكوث بالبيت واتباع الارشادات الصحية غسل اليدين والتعقيم.
2-تغطية الفم عند السعال
3-ترك مسافة أمان بين الأشخاص حوالي 3م.
4التوقف عن متبعة الأخبار بصفة مستمرة والاكتفاء بمعرفة الواجبات والاحتياط فقط.
5-ممارسة الرياضة في البيت او غرفة النوم.
6مطالعة الكتب والقصص للابتعاد عن التفكير في الفيروس.
7-الثقة في الله سبحانه وتعالى والعمل بالأسباب لأنه لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا .
8-رغم انتشار الوباء ننظر للجانب الإيجابي للعديد الذين تماثلوا للشفاء.
وفي الأخير ليس أول مرة تصاب البشرية بهكذا حادثة تاريخية بل سبق لها العديد من المحطات وتستمر الحياة. 


بقلم الأستاذة بن كتيلة فتيحة


reaction:

تعليقات