recent
أخبار ساخنة

المقارنة مع أزواج (زوجات) الآخرين.

المقارنة مع أزواج (زوجات) الآخرين.



المقارنة مع أزواج (زوجات) الآخرين.




 اختلفت طرق الزواج على امتداد التاريخ البشري، حيث أن الارتباط في البداية بين الرجل والمرأة كان مقتصرا على شرط قبول الطرفين ببعضهما البعض، ثم تطور الأمر بتطور المجتمعات والعادات وظهور التشريعات الدينية لتصبح عملية الزواج أكثر تنقيحا ويصبح لها أسس وقوانين وشروط لإتمام الزواج.

"‏تقدير الزوجين لظروف أحدهما مما يزيد الحب ويقوي العلاقة بينهما .."


    خلال هذه السلسلة سنقدم لكم ثاني اضاءاتنا المتعلقة بموضوع المقارنة بين الأزواج و هي من أخطر النقاط التي يقع فيها الزوجين خلال مرحلة زواجهما ، خاصة أنها تعيب كل أو جزء الزوج أو الزوجة فتسيء له/لها .

💡✨ المقارنة مع أزواج (زوجات) الآخرين.

    إن الله سبحانه وتعالى خلق لكل واحد منا إيجابيات وسلبيات بالإضافة إلى أن كلاً منا لديه مميزات وعيوب وغالباً ما نظهر أفضل ما لدينا أمام الآخرين ولا تعرف بواطن الأمور إلا من خلال المعاشرة والحياة اليومية. 
    عندما يبدأ الزوجان مسيرة حياتهما الزوجية بعقد المقارنات مع الآخرين فإنهما يحكمان على مؤسسة الزواج بالفشل والانهيار. فكل زوجين هما حالة فريدة ويعكسان أنموذجاً خاصاً لهما، لذلك فبدلاً من المقارنة مع الآخرين يحسن بالزوجين التركيز على مناطق القوة لديهما واستثمار الإمكانات الإيجابية لديهما بشكل فاعل لإضافة المزيد من السعادة على حياتهما.

    يجب التأكيد على أن ما ترى من الآخرين في المناسبات العامة ما هو إلا جزء من شخصياتهم ولا يمثل بالضرورة النموذج الكامل لهما؛ إذ إن لهم بعض النواقص كما لنا، لذا لا يجب أن ينساق أي من الزوجين للمقارنة مع الجانب المعلن لشخصيات الآخرين على حساب حياته الزوجية التي توجد فيها جوانب مضيئة تشع للآخرين، وتحتاج من الزوجين اكتشافها واستثمارها. 
    •ارتباك !
ان المقارنة المحضة بقول : فلانة أجمل منك ، أحسن منك ، ألطف منك او أنيقة عليك ...أو فلان وسيم ، أو جذاب أو رائع براق ...الخ كلها ألفاظ تحرج أحد الزوجين و تخلق جوا من الارتباك و عدم الراحة بين الزوجين الذي يدفعهما الى المحاولة المستميتة لاعجاب الشريك بشتى الطرق أو الاستسلام ...
   •النفاذ !
خلال رحلة البحث عن استرضاء لشريكك تستنفذ الطاقة  الزوجية بين الشريكين و استفاذ طاقة أحدهما يعني تعاسة و عدم قدرة الشريك على بلوغ مطامح و مطامع أحد الشريكين أي ...استسلام .
 لهذا  ‏لابد من تقبّل حقيقةٍ لامفر منها، وهي أنك ستصادف دائماً في حياتك أموراً لاتستطيع تغييرها، وإنما تستطيع التعامل والتكيّف معها.
  لذلك ‏لاحرج على الزوجة من مصارحة زوجها فيما تكره منه وما تحب ، شريطة أن تستخدم عبارة حسنة ، ولفظ لطيف ، وأسلوب جميل و نفس الشيء بالنسبة للزوج .
    •التكيف !
أحد أهم نقاط تفهم الشريكين لنقائص بعضهما البعض هو التكيف معها و تحسين بعضها ، خلقا مختلفين ليجتمعا و ليس متشابهين ليتنافرا .
     و اخيرا يجب أن يكون كلا الزوجين على استعداد لبذل الجهد من أجل الطرف الآخر، حيث يساعد ذلك على تخطي جميع العقبات والتحديات التي قد تواجههما، والحصول على حياة زوجية سعيدة ومستقرة .

_اعداد المختصة النفسانية: جويرية بريطل .

author-img
مدون الجانب النفسي-علم النفس

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent